search

ريال مدريد وباريس سان جيرمان.. لقاء الفرصة الأخيرة

كتب عبده درويش

"ستفقد كل الفرص التى سنحت لك بمجرد أنك قررت عدم محاولة استغلالها".. مقولة تنسب إلى لاعب الهوكى الكندى "واين جريتزكى"، وبالفعل لم يخطئ، فالفرصة تأتى لك مرة واحدة فإذا لم تستغلها ستفقدها وتخسرها للأبد لأنك لم تبذل الجهد والعمل لتستفيد منها على النحو المطلوب، ينطبق ذلك على مباراة ريال مدريد الاسبانى وباريس سان جيرمان الفرنسى فى ذهاب ثمن نهائى دورى أبطال أوروبا على ملعب الأول فى البرنابيو فى مباراة مثيرة بين فريقين يمتلك كل منهما الدوافع اللازمة للظفر بالمباراة، ولكن تتوجه الأنظار إلى النادى الملكى حيث الفرصة الأخيرة لكتيبة زيدان لمحو أخطاء موسمهم، أما باريس فيتعطش للفوز باللقب.

الفرصة الأخيرة لزيدان

بعد أن حقق كل شىء مع الملكى و ظفر بلقبين دورى أبطال والدورى والسوبر الأسبانى والأوربى وكأس العالم للأندية، توقع الجميع أن تستمر هيمنة زيدان إلا أن الفريق خرج تقريبًا من كل بطولات الموسم، فحاليًا يحتل المركز الرابع بـ42 نقطة وبفارق 17 نقطة كاملة عن المتصدر برشلونة لتبدد أحلام الملكى فى الحفاظ على الليجا، كما خرج الفريق أمام فريق ليجانيس فى مفاجأة غير متوقعة ليتبقى له دورى الأبطال للحفاظ على ماء وجهه.

تبدو المباراة هى فرصة أخيرة لزيدان الذى طالته سهام النقد من الجميع بعد إصراره على عدم انتداب صفقات جديدة والإصرار على لاعبى الفريق رغم تراجع مستواههم فى الفترة الأخيرة أمثال كريم بنزيمة ورونالدو الذى عسر المهمة على أبناء زيدان المضغوط جماهيريًا.

وفى هذا السياق صرح زيدان بشأن المبارة قائلا: "لست واثقًا من أى شىء ، أنا فقط أعرف بأننا سنقدم كل شىء، لا أحد يعرف ماذا سيحدث يوم الأربعاء، نحن نريد أن نقدم كل ما لدينا بشكل جيد، ليس لدينا أى يقين بالتأهل ولكننا نركز".

فيما يدخل الريال متحمسًا بعد سحقه لريال سويداد فى الجولة الماضية من الدورى بخماسية فى مباراة قدم فيها رونالدو مردوداً إيجايبًا، ويفتقد الفريق خدمات ظهيره دانى كارفخال الذى يواجه عقوبة الإيقاف، عقب تعمده تلقى البطاقة الصفراء فى مباراة أبويل، وتم إيقافه لمدة مباراتين، الأولى كانت أمام بروسيا دورتموند والأخيرة ستكون مواجهة باريس سان جيرمان القادمة.

باريس والمجد الأوربى

انتظر ناصر الخليفى مالك فريق باريس و شبكة قنوات Bein sport طويلاً لمعانقة الكأس ذو الأذنين، فالفريق حصل على كل شىء محليًا وحان الوقت للمجد الأوروبى، فجلب نيمار فى صفقة كبرى وضم مبابى من موناكو، واللذان يقدمان موسمًا أكثر من الرائع على المستوى المحلى، فالفريق يحتل صدارة الدورى الفرنسى بـ65 نقطة وبقارق 12 نقطة عن أقرب ملاحقيه موناكو، بالإضافة إلى اجتيازه لفريق سوشو برباعية فى دور 16 من كأس فرنسا ليضرب موعدا مع مارسيليا فى دور الثمانية.

يتسلح الفريق بنجمه نيمار الذى يمثل اللقاء له أهمية خاصة فهو فى مواجهة رونالدو المتوج بخمس ألقاب كأفضل لاعب فى العالم، والفوز عليه وباللقب يقربه بشكل كبير من الجائزة، وبشأن المباراة صرح قائلا: "إننا نقوم بعمل عظيم، وهناك ثنائى عظيم بباريس سان جيرمان قادرين على إحداث الفارق"، ويعول إيمرى مدرب الفريق بجانب نيمار على مبابى و كافانى وإن كان الأخير تحوم الشكوك حول مشاركته، وتأكد غياب تياجو موتا عن المباراة، المباراة تمثل دافعًا هامًا للمدرب ايمرى فهى الفرصة الأخيرة له للفوز باللقب الأوربى الذى ينتظره بشدة مالك الفريق القطرى ناصر الخليفى.

تاريخ مواجهات الفريقين

التقى الفريقان من قبل فى 6 مباريات، 4 منها رسمية و2 ودية، وفى الإجمال كانت الغلبة للمدريديين بـ3 انتصارات مقابل 2 للباريسيين، أما التعادل فكان سيد الموقف فى مناسبة وحيدة، وتعد أشهر المواجهات عام 1993، حيث التقى الفريقان فى "حديقة الأمراء" بربع نهائي الدوري الأوربي بعد فوز الريال 3-1 ذهابًا فى "سانتياغو بيرنابيو"، لكن زملاء جورج ويا آنذاك قلبوا الطاولة بـ 4-1 في سيناريو دراماتيكي لـ"الملوك"، فبعد تسجيل زامورانو هدفا في د90، سجل كومبوارى الهدف الرابع بعد ثوان معدودة معلنا إقصاء الملكى، وفيما يلى نتائج الفريقين سويا..

ريال مدريد 3-1 باريس سان جرمان (ربع نهائي الدوري الأوروبي ذهاب) 01-03-1993

باريس سان جرمان 4-1 ريال مدريد (ربع نهائي الدوري الأوروبي إياب) 17-03-1993.

باريس سان جرمان 1-1 ريال مدريد (ربع نهائي كأس أوروبا للأندية الفائزة بالكؤوس ذهاب) 02-03-1994.

ريال مدريد 0-1 باريس سان جرمان (ربع نهائي كأس أوروبا للأندية الفائزة بالكؤوس إياب) 14-03-1994.

باريس سان جرمان 0-1 ريال مدريد ( مباراة ودية ملعب "أولوفي" بـ السويد) 27-07-2013

باريس سان جرمان 0-1 ريال مدريد (مباراة ودية ملعب '"خليفة الدولي" بقطر) 02-01-2014.

 

How do you feel about the article

  • Love
  • Wow
  • Sad
  • Fun
  • Great

Search

Hot Topics

feelings

5 things to do in order to gain control over the Media

Geny Team

تلفيزيون

عندما تكون ركبة رونالدو أهم من وجود نيمار

بسنت عبد الشافي

feelings

5 things to do in order to gain control over the Media

Geny Team

Related posts

Comments