search

Writer

How do you feel about the article?

العنصرية والسخرية

كتب محمد فاروق

عندما تُذكر كلمة عنصرية نستحضر تلك الأفلام الأجنبية عن معاناة السود في أمريكا، وذلك لأن جيلنا لم يعاصر تلك الفترة المأساوية، ولكن هل شاهدنا في حياتنا أي نموذج من نماذج العنصرية وليس بالشرط العنصرية العرقية، لانها ليست موجودة في مصر؟

من الصعب تسمية ما نشاهده في مصر بالعنصرية ولكن هو أقرب أكثر إلى السخرية، فكثير من الناس يتعدي كلامه وأفعاله حدود السخرية لتقترب من العنصرية ولكنها أيضا لم تتدني الي منزلة العنصرية، وذلك لعدة أسباب، وهي انك لا تجد قاهري - القاطن فيما يدعوه سكان الأرياف والصعيد بمصر - عنصري ضد سكان المنوفية ويجد انه افضل منهم لأنهم لا ينطقون نهاية اي كلمة في كلامهم، او عنصري ضد سكان صعيد مصر لان بعضهم ينطق حرف "د" بدل من حرف "ج"، ولكنه يسخر من هذا وذاك بشكل يضايق كلاهما للغاية وقد تحدث مشادة بينهم وقد تصل لحد العراك.

سبب ذلك انه يري ان من المضحك السخرية من لكنات سكان الصعيد والأرياف، وذلك الامر يعاني منه طلاب المدارس المنتقلين حديثاً من الأقاليم إلى القاهرة، ويجدون صعوبة في التعامل مع زملائهم بسبب السخرية منهم. وامثلة السخرية في الحياة المصرية كثيرة وقد لا تحصي، ولكن الاغلببة قد اعتاد على تلك السخرية وأحيانا هو نفسه يسخر من نفسه.

How do you feel about the article

  • Love
  • Wow
  • Sad
  • Fun
  • Great

Search

Hot Topics

feelings

5 things to do in order to gain control over the Media

Geny Team

تلفيزيون

عندما تكون ركبة رونالدو أهم من وجود نيمار

بسنت عبد الشافي

feelings

5 things to do in order to gain control over the Media

Geny Team

Related posts

Comments