search

إسرائيل 2020

- كتبته آلاء حجازى -

"إسرائيل المُعلنة عام 2020".. هذا ما تم كتابته على مصر في خريطة أفريقيا من قِبل الأمم المتحدة خلال فعاليات منتدى مهارات الشباب المُقام بتونس، جملة غير مقبولة بأي شكل من الأشكال وواجهت إعتراضاً كبيراً من قبل الدكتور أحمد الجيوشي نائب وزير التعليم الفني والذى أبدى إعتراضه بل تهديده بالإنسحاب ما لم يتم مسحها فوراً من قبل نائب الأمم المتحدة والذى رفض بدوره محوها وحاول التبرير ولكن الجيوشى رفض الإستماع لأي تبريرات وأصر علي محوها أو الإنسحاب فجاء رد نائب الأمم المتحدة بأنه سعيد بالإنسحاب لذلك هو من سينسحب! ولقى هذا كل التأييد من الرئيس التونسى مؤكداً أن هذه الخريطة لا تناسب موضوع المنتدى.

أفقط هذا هو السبب يا سيادة الرئيس! ملائمتها مع موضوع المنتدى! ليس إساءتها لسُمعة مصر الدولة الصديقة؟ أم أنه لم يريد أن يشدد الخصام مع منظمة الأمم المتحدة؟ لا أعلم إذا كانت هذه القصة الهزلية مُجرد خطأ مطبعى من قبل الأمم المتحدة! و لكن هذا إحتمال غير واقعى فالأمم المتحدة لا تستطيع أن تُخطئ مثل هذا الخطأ!

لذلك فمن المؤكد أن هذه خطة موجودة على أرض الواقع بالفعل ولكن لماذا تم إعلانها بهذه الطريقة في هذا المنتدى! هل يريدون (جَس نبض الوطن العربي؟) أم يريدون إثارة الرعب في أنفسنا؟ أم يريدون أن يروا إستعدادتنا ؟ أم يريدون فقط أن إلهاء الجيش المصرى عن عمليات تطهير سيناء بإعتقادهم أننا على مشارف حرب جديدة مع إسرائيل ومعاونيها؟ وإن كانت هكذا فعلاً فأين المجتمع الدولى؟ وأين إتفاقية السلام؟

وفي نهاية الإحتمالات أعلم أن كل هذه سياسات كبرى بين إسرائيل والأمم المتحدة و العديد من الدول التي تريد القضاء على الوطن العربي الذى لم يتبق به دولة صامدة بالشكل الفعلى غير مصر! ولكن إذا كانت هذه الخطة حقيقية فهل مصر مستعدة للدخول في حرب مثل هذه؟

How do you feel about the article

  • Love
  • Wow
  • Sad
  • Fun
  • Great

Search

Hot Topics

feelings

5 things to do in order to gain control over the Media

Geny Team

تلفيزيون

عندما تكون ركبة رونالدو أهم من وجود نيمار

بسنت عبد الشافي

feelings

5 things to do in order to gain control over the Media

Geny Team

Related posts

Comments