search

Writer

How do you feel about the article?

خلطة كردشيان

 - كتب عبد المعطى على -

الاخوات كردشيان أصبحوا من أهم الشخصيات فى العالم فى السنوات الأخيرة، لا تعرف ما هو عملهم هل هم عارضات أزياء أم ممثلات أم ماذا؟ ولكن تليفزيون الواقع جعلهم من أهم مايشاهده المواطن الأمريكى، كيف قدم الـ"كردشيان" من لاشىء إلى أهم شىء يتابعه الجمهور بشغف بل ويتحول لموضوع الساعة؟

لو أنك بلا موهبة وتريد أن تصبح مشهورا فى فترة وجيزة، هل أمر صعب؟ خذ مثالا لذلك، فلان وفلانة وجدوا ضالتهم فى تلك الخطوات..

- اصنع بداية تثير ضجة بالنسبة للفتاة الأمر سهل فقط حاولى ألا ترتدى ملابس وتكشفى عن جسدك وتصنعى كليب تقولى فيه أى شىء، وأما الشاب ارتدى ملابس غريبة وصفف شعرك بطريقة أغرب واصنع أغنية تحت اسم "أغنية شعبية" هى سترقص وأنت ستغنى.

- أهدأ واترك المحتوى يتحول إلى حدث

الفتاة ستحدث تفاعلاً أسرع لأن الشباب متعبة، ماذا هل صوتها سىء يدمر طبلة الأذن لا مشكلة اكتم الصوت وشاهدها، أشرف شاهد الكليب ومعه منير ثم قام بعمل شير للكليب وعلق تحته "ايه القرف ده!" ففضول إبراهيم لم يمنعه من فتح الكليب ثم قرر أن يضحك زميله معتز فعمل له "منشن" فضحك معتز وصديقيه سيف ومحمد أما غادة استاءت من ذلك فعملت شير وكتبت فوقه "كفاية مواهب يا مصر" فقامت ميرهان صديقتها بعمل منشن للشلة كلها "أميرة وفاطمة ومى" أميرة أرسلت الكليب لحبيبها هشام الذى ضحك كما شاهدته أخته بسنت فدخل زميلها مدحت يسألها ما قصة الكليب الذى يتحدث الكل عنه ويقولون أنه مقزز؟ فشاهده وكما سأله عم صابر البواب عن الموضوع لأنه لا يتابع السوشيال ميديا فجلب له الفيديو فضرب كفا على الكف مردداً أن القيامة قربت شاهدها ابنه عوض فصفف شعره كالفتى وصديقه معروف قلده فى نفس التوقيت على مزيكا دى جى المنطقة يستعد لعمل مهرجان للأغنية.

- اظهر أنك صاحب رسالة وتفاعل مع النجاح المزعوم

مبروووك، لقد تحول الكليب الى أهم ما يبحث عنه المصريين، ردوا بهدوء على التعليقات المصاحبة لكم وأخبروا جمهوركم الحبيب أنكم لا تريدوا الشهرة وأنكم ناجحين فى حياتكم وتفعلوا ذلك فقط من أجل الفن وأخبروا جمهوركم أن يترقبوا أعمالكم القادمة.- استعدوا للظهور على وسائل الإعلام

برنامج التوك شو الشهير يدعوكم لمناظرة مع أحد معارضى الكليب، تكلموا أنكم لا تعرفون أين المشكلة، إننا اليوم فى عصر الحريات ومن لا يريد مشاهدة الكليب ببساطة لا يشاهده، مكالمات ضدكم الكل ضدكم لا مشكلة، الإعلانات ستزيد لأن الكثيرون سيشاهدكم بعد حلقة ساخنة يكلمكم أحد المنتجين لعمل فيلم.

هذا النموذج يظهر بمختلف أشكاله ويفرض نفسه علينا، لا مشكلة في أن تكون حراً فيما تنشره لكن المشكلة أن تحصل على فرصة لا تستحقها.. الحجة التى يتسند عليها صانعى تلك الأشياء أن العالم الآن حر لماذا لا نصبح مثل الدول المتقدمة؟ أمريكا لديها أشياء أسوا بكثير أيضا ولكن لماذا أمريكا وغيرها من الدول تسير إلى الأمام بالرغم من ذلك؟ هل هى العقلية المختلفة؟ أم حسب قانون العرض والطلب ما يريده الجمهور قدمه؟ تلك الخلطة لن ينتهى مفعولها طالما نجرى وراء الفضائح وتلك الأشياء ستنتهى وقت اعطاء كل شخص قيمته ومايستحقه.

How do you feel about the article

  • Love
  • Wow
  • Sad
  • Fun
  • Great

Search

Hot Topics

feelings

5 things to do in order to gain control over the Media

Geny Team

تلفيزيون

عندما تكون ركبة رونالدو أهم من وجود نيمار

بسنت عبد الشافي

feelings

5 things to do in order to gain control over the Media

Geny Team

Related posts

Comments