search

متلازمة إختيار الكلية

كتب إبراهيم مجدى

اختيار الكلية جايز يبان شئ سهل خصوصًا لو أنت جايب مجموع فوق 95% - أيوة ياعم المذاكرة نفعتك أهيه زى ما ماما قالت - بس الحقيقة إن أصعب اختيار بيواجه الإنسان هو اختيار كليته أو بمعنى أصح شكل حياته قدام.

طبعا أنا مع ان الدراسة مش كل حاجة وفى ناس بتشتغل بقدراتها بعيد عن مجال دراستها وبتنجح نجاح كبير، بس خلينا نتكلم بشكل واقعى شوية الناس ديه بتبقى موهوبة من صغرها و مميزة و بيبان عليها كده، و مش كلهم بينجحوا كمان احنا فى مصر صباح الفل، إنما أنا بكلمك انت الغلبان المتواضع إنسان مولود ميعرفش ايه قدراته أصلاً ومكسل يدور عليها اذ يفاجئك القدر انك جبت مجموع من 80 لـ90 في المية.

صدمة العمر بتفضل يومين متنح مش عارف هتعمل، تخس أن مفيش قدامك غير تجارة وتحس ان الدنيا اسودت فى وشك وتقول لا مش هدخل كلية الشعب، هنا يجى ميعاد المرحلة التانية وهى انك تدور على الكليات اللى هتكتبها تكتشف ان فيه كليات زى ألسن وإعلام نزلوا مرحلة تانية تروح تقول لأهلك زى الشاطر وهما طبعا هيقلولك اكتبهم رغبة أولى وتانية، يا بابا بس أنا علمى ومبحبش الكليتين دول، يرد عليك  يابنى اكتبهم أنت لاقى كلية من اللى أنت عايزهم تلمك بمجموعك ده، مقدمكش حل غير إنك تكتبهم طبعا فبتكتتبهم وتسبها علي الله.

يوم النتيجة تصحى على مكلمة من واحد صاحبك قوم يابن المحظوظة جاتلك السن، صدمة، مش عارف تفرح انك جتلك كلية كويسة ولا تزعل انك هتدخل كلية مش عايزها، بتقوم تروح تقول لأهلك بيهيصوا و يزغرطوا ويتبسطوا، منظر اهلك قدامك و هما فرحانين بيخليك متفتحش موضوع إنك مش عايز الكلية ديه تانى.

المهم بتبتدى أول سنة وبتدخل تختار قسمك على حسب درجة الانجليزى بتاعتك وتبتدى تاخد كورسات بجانب الكلية وتقول انك هتجتهد عشان أهلك وعلشان تفضل مخليهم فرحانين، هوبا الحماس ده بيقل تدريجيا وتبتدى تحس إنك فاشل و تيأس مهما صحابك ساندوك و شجعوك، طب هتعمل ايه؟ ايه الحل دلوقتى؟ سنة أولى خلصت خلاص و أنا نجحت، أهلى كانوا شايفنى متحمس، ازاى هيفهموا إنى عايز أحول وإن ده مش مكانى ولا دى دماغى.

بتفضل تفكر كتير لحد ما توصل لقرار انك لازم تحول وانك مش هتستنى عمرك يضيع في مكان مش مكانك، وهنا بتظهر أهمية الموضوع اللى اتكلمت فيه فى الأول ان اختيار الكلية مش حاجة سهلة، انت كنت فاكر انك هتقدر تمشى فى السن بس انت دخلت السن متعرفش غير انك هتدرس لغة متعرفش حاجة عن مجال الشغل ولا الدراسة ماشية ازاى؟ لما شفت مجموعك و فكرت انك هتدخل تجارة اتصدمت و حسيت الدنيا بتسود ف وشك صح ؟ طب ليه ؟ انت تعرف ايه عن تجارة أو مجال العمل بتاعها.

أيوة بس ديه كلية الشعب ، طب ايه اللى فيها ، تجارة خرجينها من أكبر عدد الخريجين فى مصر هلاقي شغل ازاى؟ مفيش مشكلة تجارة سوق عملها من أكبر أسواق العمل في الدنيا كلها إذا مكانش أكبر سوق عمل فعلا، بس ألسن كلية قمة، أكبر غلطة إنك تبص لكلية من منظور كلية قمة وكلية قاع، علشان تختار كلية لازم تحدد نفسك تبقي ايه وايه الكليات اللى تقدر توصلك لحلمك كل ده بجانب الحاجات اللى انت شاطر  كويس فيها والمجالات اللى انت بتحبها.

كلامي ده ميقللش من كلية كبيرة زى ألسن بس الفترة الأخيرة انتشرت ظاهرة ان أى حد مجبش مجموع كلية علمى بيدخل ألسن سواء هو بيحب اللغات أو لا ، شاطر فيها أو لا و ده بيأدى لقتل الإبداع لأن محدش بيبدع غير فى المجال اللى شاطر فيه وبيحبه.

الملخص المفيد بلاش تهمل كلية او تاخد فكرة وحشة عنها لمجرد شعارات تافهة بتتقال عنها ادخل على النت و اقرأ عن الكليات المتاحة ليك و سوق عملها و دراستها و فكر كويس قبل ما تاخد قرارك.

How do you feel about the article

  • Love
  • Wow
  • Sad
  • Fun
  • Great

Search

Hot Topics

feelings

5 things to do in order to gain control over the Media

Geny Team

تلفيزيون

عندما تكون ركبة رونالدو أهم من وجود نيمار

بسنت عبد الشافي

feelings

5 things to do in order to gain control over the Media

Geny Team

Related posts

Comments